المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اسئلة حول قص المعدة


Elsobky
2019-12-30, 09:01 PM
هل تساعد عملية قص المعدة من الشفاء من داء السكر؟
تعمل عملية قص المعدة على الشفاء بنسبة 70 % من داء السكر، حيث أن الجزء الذي يتم قصه من المعدة يحتوي على مجموعة من الهرمونات الضارة التي تؤثر بالسلب على أداء البنكرياس وبقص هذا الجزء يتحسن أداء البنكرياس كثيرا مما يساعد على الشفاء من مرض السكر ومضاعفاته.
هل يوجد مخاطر أو ضرر من عملية قص المعدة؟
المخاطر محتملة الحدوث لأيّ إجراء طبّي أو جراحي، فقد تحدث مخاطر نتيجة التخدير أو نتيجة العمليّة نفسها، ولكن مخاطر عملية قص قليلة ونادرة للغاية، وتقتصر مخاصر تكميم المعدة فقط في (التسريب) ونسبته ضئيلة جدًّا تتراوح بين % إلى 3% فقط، وإذا مرّ شهرين على العمليّة بدون تسريب فهذه دلالة على عدم حدوثة.
كيفية علاج التسريب وما هي انواعه؟
– النوع الأوّل: بسيط ويُمكن علاجة من خلال أن يتوقّف الإنسان عن الشرب ويعتمد على المغذّيات فقط لأيّام بسيطة حتّى تلئم المعدة.
– النوع الثّانِ: أكثر شدّة من النوع الأوّل، ويحتاج عمليّة جراحيّة أخرى لعلاجه والبقاء لفترة داخل المستشفى.
ما هي أعراض التسريب؟
تبدأ حرارة الجسم في الإرتفاع بدرجة شديدة مع وجود آلام وإحساس بالحُرقة بداخل البطن.
ما التغيّرات الغير طبيعيّة التي تطرُأ على المريض بعد العمليّة؟
يتغيّر لون البول إلى اللون الأزرق الغامق في أوّل مرّة أو مرّتين للتبوّل بعد العمليّة، وذلك بسبب السّوائل التي يتمّ إستخدامها لتنظيف المعدة بها أثناء العمليّة.
ما هي الأعراض التي قد تحدُث للمريض في الأيّام الأولى بعد العمليّة؟
قد يشعر المريض ببعض الدّوخة والدّوار وخمول عام بالجسم وزيادة في عدد ساعات النّوم ويرجع هذا إلى قلّة الأكل ولكن لا تستمرّ هذة الحالة طويلًا وتتحسّن مع تحسُّن الحالة الغذائيّة للمريض، وقد يُصاب المريض بالإسهال أو الإمساك وعليه كثرة تناول السّوائل في هذة الحالة.
إذا أُصيب المريض بالإمساك بعد العمليّة، كيف يُمكن معالجته؟
يُمكن معالجة الإمساك من خلال كثرة تناول الألياف الغذائيّة الموجودة في الفاكهة والخُضار، الحدّ من تناول الكافيين لأنّه قد يؤدّي إلى جفال المعدة مما يُصيب الجهاز الهضمي بالكثير من الأمراض وليس الإمساك فقطّ، ي يجب أيضًا تناول الكثير من السّوائل وخاصّةً كوب كبير في الصّباح و10 أكواب من الماء الدّافئ يوميًّا.
ما النّصائح التي يجب أن يتبعها المريض بعد عملية قص المعدة؟
أهمّ ما يجب على مريض التكميم فعله هو ممارسة رياضة المشي، حيثُ أنّ للمشي أثر كبير في طرد الغازات من الجسم وتخفيف التعب.
متى يستطيع المريض ممارسة الرياضة بعد القيام بعملية التكميم (https://drahmedelsobky.net/%D8%B9%D9%85%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D9%83%D9%85%D9%8A%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%AF%D8%A9-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%B8%D8%A7%D8%B1/)؟
يستطيع المريض مُمارسة المشي السّريع لمدّة 15 قيقة إلى ساعة يوميًّا من أوّل يوم بعد العمليّة، وتجنُّ[ ممارسة الرياضات الثّقيلة إلّا بعد مرور شهرين ويُفضّل أن تبدأ تدريجيًّا.
هل يوجد فيتامينات معيّنة يُفضل آخذها للمريض بعد العمليّة؟ ومتى يتمّ أخذها؟
يُفضّل تناول الفيتامينات بعد العمليّة مباشرةً ولكن يجب إستشارة الطّبيب.
هل تترك العمليّة الجراحيّة آثار شديدة في البطن؟ وإن وُجِدت، كيف يُمكن معالجتها؟
تترك العمليّة آثارًا بسيطة، ويُمكن إزالتها بإستخدام بعض مستحضرات التجميل ولها نتائج قويّة في إزالة فتحات وآثار العمليّة.
هل يزيد حجم المعدة مرّة أخرى بعد العمليّة؟
يُمكن للمعدة أن تتوسّع بنسبة 25% إلى 30% ولكن يجب العلم أن المريض إذا زاد من كميّة الطّعام المُتناولة وضغط على نفسة في الأكل يُمكن أن يعود للسمنة مرّة أخرى، لذا هُناك نظام غذائي يجب إتّباعة، وسرّ المُحافظة يكمُن فيه ممارسة الرّياضة بإنتظام.
ما السّوائل التي يجب تجنُّبها بعد عملية التكميم؟
يجب تجنُّب المشروبات والعصائر الحمضيّة مثل عصير الليمون والبرتقال، ويُفضّل تجنُّبها خوفًا من تهيُّج المعدة.
ما هي الأطعمة والمشروبات التي لابد من تجنبها بعد إجراء عملية التكميم؟
هناك العديد من الأطعمة والمشروبات التي يحذر الأطباء من تناولها بعد إجراء العملية وهذه الأطعمة تشمل ما يلي:
• جميع أنواع المنبهات مثل الشاي والقهوة.
• المشروبات الغازية بأنواعها.
• الأطعمة المقلية في الزيت والدهون بشكل عام.
• الحليب كامل الدسم.
• الحلويات وجميع أنواع السكريات.